رئيسي, غرفة الإعلام

هيئة المراقبة تستنكر منع السعودية للفلسطينن المقيمين في الاردن من أداء مناسك العمرة

%d9%87%d9%8a%d8%a6%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b1%d8%a7%d9%82%d8%a8%d8%a9-%d8%aa%d8%b3%d8%aa%d9%86%d9%83%d8%b1-%d9%85%d9%86%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b9%d9%88%d8%af%d9%8a%d8%a9-%d9%84%d9%84%d9%81

هيئة المراقبة تستنكر منع السعودية للفلسطينن المقيمين في الاردن من أداء مناسك العمرة

12 ايلول 2018

استنكرت الهيئة الدولية لمراقبة ادارة السعودية للحرمين قرارت السعودية الظالمة تجاه الفلسطينين المقيمين في الاردن والذين لا يحملون رقم وطني اردن وذلك بعد منعهم وحرمانهم من العمرة. اصدرت الاسبوع الماضي وزارة الخارجية السعودية بعض القرارات بشأن اداء العمرة للأردنين. وقد نصت القرارت على فرض رسوم 2000 ريال سعودي على كل اردني ادى العمرة من قبل ومنع ابناء قطاع غزة من حملة الجوازات الاردنية المؤقتة وبدون رقم وطني من اداء مناسك العمرة ومنع الفلسطينين الذين لا يحملون رقماً وطنياً اردنيا من العمرة سواء من قطاع غزة او الضفة الغربية.

وقالت الهيئة بانه ليس من حق النظام السعودي منع او حرمان اي مسلم من تأدية العبادات بناءً على هويته وجنسيته لان الحرمين ملك لجميع المسلمين فس العالم وليس لفئة او جنسية معينة. ووثفت هيئة المراقبة قرار منع الفلسطينين المقيمين في الاردن من العمرة بالقرار العنصري, وطالبت المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الانسان بالتدخل فوراً لوقف تحكم النظام السعودي في العبادات وتقييد حريات الافراد وخاصة حقهم في ممارسة عبادتهم بحرية وبدون قيود.

وشددت هيئة المراقبة على مطالبتها لاشراك المؤسسات والحكومات الإسلامية في ادارة المشاعر الاسلامية المقدسة في الحرمين لضمان عدم منع اي مسلم على وجه الارض من تادية عبادته وزيارة الحرمين. تهدف الهيئة الدولية للعمل على ضمان قيام السعودية بإدارة الحرمين والمواقع الإسلامية بطريقة سليمة صحيحة تحافظ على ماضي الإسلام وحاضره، وذلك من خلال تقديم النصح والمشورة للرياض عبر مجلس نصح إسلامي، وإشراك الدول المسلمين في إدارة المشاعر المقدسة, ووقف أشغال طمس الهوية الإسلامية في مكة والمدينة “والذي تقوم به السعودية بصورة محمومة من خلال التوسع العمراني الغير المحدود والذي قضى على الكثير من تلك المواقع، ومسح الوجود الإسلامي فيها”, ومنع استفراد السعودية بإدارة المشاعر المقدسة بما قد يؤثر على سلامة الحجاج والمعتمرين. وايضاً تهدف للعمل على عدم إغلاق المشاعر “لأسباب غير مقنعة” مثل زيارة الشخصيات البارزة أو المشاهير أو ضيوف السعودية ورصد أي انتهاك تتورط فيه السعودية بحق أي حاج أو معتمر لدى زيارته للمشاعر المقدسة. واخيراً الحرص على توزيع حصص الحج والعمرة على الدول المسلمة بشكل عادل لا محاباة فيه ولا وساطة.

وتعتبر الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين مؤسسة عالمية تعنى برصد ومراقبة سبل وطريقة إدارة المملكة العربية السعودية للمشاعر المقدسة في مكة والمدينة خاصة الحرمين بما في ذلك المواقع التاريخية الإسلامية في المملكة. الهيئة تستند في عملها إلى مرجعية إسلامية، وتحرص على مصالح المسلمين من المحيط حتى الخليج وكافة مناطق التواجد الإسلامي.

0 Comments
Share

alharamainwatch

Reply your comment

Your email address will not be published. Required fields are marked*