رئيسي, غرفة الإعلام

هيئة المراقبة تحمل الادارة السعودية مسؤولية وفاة 58 حاج مصري

%d9%87%d9%8a%d8%a6%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b1%d8%a7%d9%82%d8%a8%d8%a9-%d8%aa%d8%ad%d9%85%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%af%d8%a7%d8%b1%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b9%d9%88%d8%af%d9%8a%d8%a9-%d9%85

هيئة المراقبة تحمل الادارة السعودية مسؤولية وفاة 58 حاج مصري

حملت الهيئة الدولية لمراقبة ادارة السعودية للحج الادارة السعودية المسؤولية الكاملة عن وفاة 59 حاجاً مصرياً اثناء تادية مناسك الحج وكانت السيدة فاطة البراهيم علي 44 عاما من الشرقية اصغرهم سناً. وقد قال المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية، الدكتور خالد مجاهد، إن ثلاث حجاج قد توفوا اليوم، الأربعاء، ليرتفع عدد حالات الوفاة بين الحجاج المصريين بالأراضي السعودية إلى 58 حالة. واتهمت هيئة المراقبة الادارة السعودية بالتقصير والاهمال برعاية حجاج بيت الله الحرام من الطبقة العادية والاهتمام الزائد عن اللزوم بحجاج الطبقة الغنية, وأضافت الهيئة ان االدارة السعودية اهملت مراقبة السكن والطعام ومراقبة جودة الخدمات التي تقدمها شركات الحج للحجاج.

ومن الجدير بالذكر انه بلغ عدد الحجاج المصريين لموسم الحج هذا العام حوالي 84 ألفًا و138 حاجا، يخدمهم 37 مكتبا, و إجمالي عدد حجاج السياحة بلغ 41 ألفًا و400 حاج، مقسمة على الطيران 28 ألفًا، و400 حاج ، وعدد حجاج البر 13 ألف حاج و عدد حجاج وزارة الداخلية “القرعة” بلغ 23 ألفًا و440 حاجًا ، فيما بلغ عدد حجاج وزارة التضمان الاجتماعي 13 ألفًا و298 حاجًا، يقدم لهم الخدمة 6 مكاتب بينما بلغ عدد حجاج الفرادى “تأشيرات المجاملة”: 6 آلاف حاج . وشددت هيئة المراقبة على مطالبتها باشراك المؤسسات والحكومات الإسلامية في ادارة المشاعر في السعودية بعد تقصير واهمال وفشل الادارة الحالية في ادارة الاماكن المقدسة والتسبب بوفاة العديد من الحجاج كل عام بسبب الاهمال.

تهدف الهيئة الدولية للعمل على ضمان قيام السعودية بإدارة الحرمين والمواقع الإسلامية بطريقة سليمة صحيحة تحافظ على ماضي الإسلام وحاضره، وذلك من خلال تقديم النصح والمشورة للرياض عبر مجلس نصح إسلامي، وإشراك الدول المسلمين في إدارة المشاعر المقدسة, ووقف أشغال طمس الهوية الإسلامية في مكة والمدينة “والذي تقوم به السعودية بصورة محمومة من خلال التوسع العمراني الغير المحدود والذي قضى على الكثير من تلك المواقع، ومسح الوجود الإسلامي فيها”, ومنع استفراد السعودية بإدارة المشاعر المقدسة بما قد يؤثر على سلامة الحجاج والمعتمرين. وايضاً تهدف للعمل على عدم إغلاق المشاعر “لأسباب غير مقنعة” مثل زيارة الشخصيات البارزة أو المشاهير أو ضيوف السعودية ورصد أي انتهاك تتورط فيه السعودية بحق أي حاج أو معتمر لدى زيارته للمشاعر المقدسة. واخيراً الحرص على توزيع حصص الحج والعمرة على الدول المسلمة بشكل عادل لا محاباة فيه ولا وساطة.

وتعتبر الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين مؤسسة عالمية تعنى برصد ومراقبة سبل وطريقة إدارة المملكة العربية السعودية للمشاعر المقدسة في مكة والمدينة خاصة الحرمين بما في ذلك المواقع التاريخية الإسلامية في المملكة. الهيئة تستند في عملها إلى مرجعية إسلامية، وتحرص على مصالح المسلمين من المحيط حتى الخليج وكافة مناطق التواجد الإسلامي.

0 Comments
Share

alharamainwatch

Reply your comment

Your email address will not be published. Required fields are marked*