رئيسي, غرفة الإعلام

هيئة المراقبة تتهم السعودية بالعنصرية بعد منع اللآجئين الفلسطينين المقيمين في الاردن والعراق ودول الخليج من الحج

%d9%87%d9%8a%d8%a6%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b1%d8%a7%d9%82%d8%a8%d8%a9-%d8%aa%d8%aa%d9%87%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b9%d9%88%d8%af%d9%8a%d8%a9-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%86%d8%b5%d8%b1%d9%8a

هيئة المراقبة تتهم السعودية بالعنصرية بعد منع اللآجئين الفلسطينين المقيمين في الاردن والعراق ودول الخليج من الحج

الهيئة الدولية لمراقبة ادارة السعودية للحرمين تتهم المملكة العربية السعودية بممارسة العنصرية ضد الفلسطينيين بعد منع اللآجئين الفلسطنيين المقيميين في الأردن والعراق ودول الخليج من الحج هذا العام. حيث تحدثت مصادر اعلامية عن قرار السعودية بمنع الفلسطينين المقيمين بلاردن من حملة وثائق السفر والجوازات التي لا تحمل رقماً وطنياً من الحج هذا العام. وقال احد المتضررين من هذا القرار ” من أعطى أي سلطة أرضية الحق في منع المسلم من زيارة بيت الله العتيق وتأدية الركن الخامس من أركان الإسلام بسبب الرقم الوطني؟!؟ الفلسطيني اليوم الممنوع من زيارة ثالث الحرمين في القدس الشريف، ممنوع أيضا من زيارة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة!!” ووصفت الهيئة الدولية قرارات السعودية بالظالمة تجاه اللاجئين الفلسطينيين المقيمين خارج بلادهم وحرمانهم من حقهم الطبيعي في تادية فريضة الحج هو قمة العنصرية تجاههم ويتناقض مع القوانين والاعراف الدولية التي تكفل للانسان الحرية بممارسة عبادته بدون قيود.

وقالت الهيئة الدولية ان هذه ليست المره الاولى التي تمارس السعودية العنصرية ضد المسلمين, حيث تم حرمان مواطني البدون والمقيمين في دول الخليج والسوريين واليمنيين من سكان الجنوب ومواطني دولة قطر من الحج. وناشدت الهيئة الدولية المؤسسات والمنظمت الدولية بالتدخل فوراً بمنع العنصرية والعمل على السماح للفلسطينين والبدون والمقيمين في دول الخليج واليمنيين والسوريين من الحج هذا العام , وطالبت الهيئة باشراك المؤسسات والحكومات الاسلامية في ادارة المشاعر في السعودية وادارة شؤون الحج وذلك بعد فشل السعودية في ادارة المشاعر.

تهدف الهيئة الدولية للعمل على ضمان قيام السعودية بإدارة الحرمين والمواقع الإسلامية بطريقة سليمة صحيحة تحافظ على ماضي الإسلام وحاضره، وذلك من خلال تقديم النصح والمشورة للرياض عبر مجلس نصح إسلامي، وإشراك الدول المسلمين في إدارة المشاعر المقدسة, ووقف أشغال طمس الهوية الإسلامية في مكة والمدينة “والذي تقوم به السعودية بصورة محمومة من خلال التوسع العمراني الغير المحدود والذي قضى على الكثير من تلك المواقع، ومسح الوجود الإسلامي فيها”, ومنع استفراد السعودية بإدارة المشاعر المقدسة بما قد يؤثر على سلامة الحجاج والمعتمرين. وايضاً تهدف للعمل على عدم إغلاق المشاعر “لأسباب غير مقنعة” مثل زيارة الشخصيات البارزة أو المشاهير أو ضيوف السعودية ورصد أي انتهاك تتورط فيه السعودية بحق أي حاج أو معتمر لدى زيارته للمشاعر المقدسة. واخيراً الحرص على توزيع حصص الحج والعمرة على الدول المسلمة بشكل عادل لا محاباة فيه ولا وساطة.

وتعتبر الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين مؤسسة عالمية تعنى برصد ومراقبة سبل وطريقة إدارة المملكة العربية السعودية للمشاعر المقدسة في مكة والمدينة خاصة الحرمين بما في ذلك المواقع التاريخية الإسلامية في المملكة. الهيئة تستند في عملها إلى مرجعية إسلامية، وتحرص على مصالح المسلمين من المحيط حتى الخليج وكافة مناطق التواجد الإسلامي.

0 Comments
Share

alharamainwatch

Reply your comment

Your email address will not be published. Required fields are marked*