رئيسي, شكاوي, غرفة الإعلام

الهيئة الدولية تتلقى شكاوى من مكاتب الحج والعمرة المصرية

%d8%a7%d9%84%d9%87%d9%8a%d8%a6%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%af%d9%88%d9%84%d9%8a%d8%a9-%d8%aa%d8%aa%d9%84%d9%82%d9%89-%d8%b4%d9%83%d8%a7%d9%88%d9%89-%d9%85%d9%86-%d9%85%d9%83%d8%a7%d8%aa%d8%a8-%d8%a7%d9%84

الهيئة الدولية تتلقى شكاوى من مكاتب الحج والعمرة المصرية

تلقى قسم الشكاوى في الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين عدد من الشكاوى أرسلتها 5 مكاتب للحج والعمرة في مصر حول تقليص عدد الأشخاص الحاصلين على تأشيرات العمرة خلال الشهريين الماضيين وارتفاع أسعار التأشيرات.

وقالت الهيئة ان الشكاوى تحدثت عن صدور ضوابط جديدة للعمرة في مصر وسيتم تنفيذها من قبل مكاتب الحج والعمرة في مصر، ومن ضمن هذه الضوابط رفع الأسعار لتصل الى حوالي 10.000 جينهاً مصرياً للمعتمر الواحد. وقد استقبلت الهيئة شكوى من أحد مكاتب الحج والعمرة في مصر بأنه قد أوقف استقبال حجوزات تأشيرات العمرة حتى يتم اتخاذ موقف نهائي بشأن هذه الرسوم، وان موسم العمرة هذا العام سيكون كارثي بجميع المقاييس واقبال الناس الذين ينوون أداء العمرة سيكون ضعيفاً جداً قياساً بالأعوام الماضية.

وتحدث مكتب سياحة مصري آخر في شكوى قدمها للهيئة بأن هناك مكاتب سياحة قد أطلقت برامج عمرة لهذا العام بأسعار رخيصة وبفروق كبيرة في الأسعار المعلن عنها مما يدل ان هناك مكاتب سعودية تقوم بتسهيل معاملات بعض مكاتب العمرة مقابل مبالغ مالية.

وتحدث الناشط المجتمعي المصري أ. س على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بانه إذا كانت سعر تذكرة الطيران 8000 جنيه ورسوم العمرة 2000 ريال سعودي ورسوم وزارة السياحة ومصاريف شركة السياحة، هذا كله يعني انه لن يذهب أحد لأداء العمرة هذا العام، وأكمل ان الله سينتقم ممن يضع الشروط التعجيزية ويمنع المسلمين من زيارة بيت الله الحرام.

وقد استنكرت الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين الزيادة الكبيرة في أسعار العمرة في مصر، وقالت انه لا يجوز التربح من وراء المسلمين الفقراء في مصر وصرف هذه الأموال على الأسرة الحاكمة في السعودية.

وطالبت الهيئة الدولية في بيانها الى اشراك الحكومات والمؤسسات الإسلامية في إدارة المشاعر المقدسة في السعودية لضمان عدم استغلال السعودة لحاجة المسلمين الماسة لأداء هذه المناسك الهامة ولتحقيق إدارة سليمة تقوم على الحق والعدل والمساواة وذلك بعد فشل السعودية في إدارة المشاعر المقدسة في السعودية.

يشار إلى أنه تم إنشاء الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين مع بداية عام 2018 بهدف الضغط لضمان قيام السعودية بإدارة جيدة للمشاعر المقدسة والحفاظ على المواقع التاريخية الإسلامية، وعدم تسييس مشاعر الحج والعمرة، ومنع استفراد الرياض بالمشاعر المقدسة.

وتقول الهيئة إن عمقها تمثله كل الدول الإسلامية، وأنها تحرص على ضمان عدم إضرار السعودية بالأماكن المقدسة، سواء تعلق الأمر بالإدارة غير الكفؤة أو أي نوع من الإدارة المبنية على سياسات مرتبطة بأفراد أو أشخاص متنفذين.

 

 

0 Comments
Share

alharamainwatch

Reply your comment

Your email address will not be published. Required fields are marked*